استقرار الجنيه الإسترليني ترقبا لبيانات سوق العمل البريطاني

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

استقر الجنيه الإسترليني بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء مقابل سلة من العملات العالمية ، ضمن نطاق محدود من التعاملات مقابل الدولار الأمريكي ، مع عزوف المستثمرين عن بناء مراكز جديدة ، ترقبا لصدور بيانات هامة عن سوق العمل البريطاني ، والتي توفر أدلة قوية حول احتمالات رفع أسعار الفائدة البريطانية خلال الأشهر القليلة المقبلة.

 

يتداول زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بحلول الساعة 07:35 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1.3554$ من سعر الافتتاح 1.3555$ ،وسجل أعلى سعر 1.3571$ وأدنى سعر 1.3539$.

 

أنهي الجنيه تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 0.1% مقابل الدولار ، فى ثاني مكسب يومي على التوالي ، ضمن عمليات التعافي من أدنى مستوى فى أربعة أشهر 1.3459$.

 

وعلى مدار الأسبوع الماضي حقق الجنيه ارتفاعا طفيفا بأقل من 0.1% مقابل الدولار ، فى أول مكسب أسبوعي خلال شهر ، مع توقف عمليات بيع العملة الملكية مقابل معظم العملات الرئيسية والثانوية.

 

تراجعت مؤخرا احتمالات قيام المركزي البريطاني برفع أسعار الفائدة خلال اجتماع حزيران /يونيو المقبل ، الأمر الذي ضغط بالسلب على سعر صرف العملة الملكية مقابل معظم العملات العالمية ، ومن أجل إعادة تقييم تلك الاحتمالات يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم بيانات هامة عن سوق العمل فى بريطانيا.

 

يصدر بحلول الساعة 08:30 جرينتش مؤشر التغيير في طلبات إعانة البطالة لشهر نيسان/أبريل المتوقع ارتفاع بنحو 13.3 ألف من ارتفاع بنحو 11.6 ألف فى آذار/مارس. 

 

ويصدر معدل البطالة لشهر آذار/مارس المتوقع نفس القراءة السابقة عند معدل 4.2% وهو أدنى مستوى منذ عام 1975، كما يصدر مؤشر متوسط الدخل للثلاثة أشهر المنتهية خلال آذار/مارس المتوقع ارتفاعا بنسبة 2.7% وسجلت القراءة السابقة ارتفاعا بنسبة 2.8%.

أخبار ذات صلة

0 تعليق