تراجع ضعيف لليورو مع غياب البيانات الاقتصادية الهامة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

افتتح اليورو تداولات اليوم الاثنين على تراجع طفيف، وذلك في ظل غياب البيانات الاقتصادية الهامة عن منطقة اليورو الأمر الذي يجعله عرضه لرغبات المستثمرين أو رد فعل لحركة الدولار الذي لم يظهر اتجاه واضح حتى الآن.

 

البيانات الأخيرة عن تقرير الوظائف التي صدرت عن الاقتصاد الأمريكي وأظهرت انخفاض في أعداد الوظائف الجديدة دفع الدولار إلى التذبذب بشكل كبير ليفقد جزء كبير من مكاسبه ليساعد اليورو على التعافي بشكل كبير.

 

ولكن مع بداية الأسبوع عادت التوترات إلى الأسوق المالية خاصة مع استمرار المخاوف من الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى انتظار الأسواق لمحضر اجتماع البنك الاحتياطي الفدرالي هذا الأسبوع.

 

يتداول زوج اليورو مقابل الدولار حالياً عند المستوى 1.2237 وذلك بعد أن سجل أعلى مستوى عند 1.2283 وأدنى مستوى عند 1.2265 وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1.2281.

أخبار ذات صلة

0 تعليق