بارود: سأكون جزءا من تكتل التغيير والاصلاح لأن تحالفنا سياسي وليس فقط انتخابي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

رأى المرشح عن المقعد الماروني في دائرة ​كسروان​ جيبل ​زياد بارود​، أن "رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ له القدرة على القيام بأمور كثيرة"، مؤكدا "أنا لست في "​التيار الوطني الحر​" ولم يطرح أن أكون بلائحة، ولكن عندما أجّل رئيس الجمهورية انعقاد ​مجلس النواب​ منعا للتمديد، هذا الموقف كان جديرا بأن ندعمه وان نقف بجانبه"، مشيرا الى أنه "حتى بالتفاصيل التي لها علاقة بالمشاريع الانمائية الرئيس ينفذ ويطلب من الوزارات والادارات أن تقوم بالعمل الذي هو حق كل مواطن".

وكشف بارود في حديث تلفزيوني أن "​تكتل التغيير والاصلاح​ قد يحمل اسما آخر، ولا شك أن ​الانتخابات​ ستنتج كتل نيابية، وانا سأكون جزءا من هذا التكتل لأن التحالف سياسي وليس فقط انتخابي"، لافتا الى أن "الذي يبحث عن مقاعد لا يستقيل من ​وزارة الداخلية​. وأنا متصالح مع نفسي واقول للناس الايام قادمة حاسبوني".

وأوضح أن "التعهد الذي تقدمت به كتبته شخصيا والتزم فيه ووقعته بحضور كاتبة عدل"، مشددا على أن "مسائلة ​الحكومة​ من صلب واجبات النائب، ولا يمكن أن يكون نائبا دون تشريع ومساءلة".

وأكد بارود أن "النسبية تؤدي الى مشاركة أوسع ولكن بعض المحرجين من الصوت التفضيلي الواحد قد يفضلون عدم التصويت منعا للاحراج، ولكن عدد هؤلاء الاشخاص قليل"، مشيرا الى أن "الصلوت التفضيلي هو صوت واحد لكل ناخب ويشجع على المشاركة، والحاصل الانتخابي مرتفع وبعض اللوائح لن تصحل على حاصل انتخابي".

وبين أن "الصوت التفضيلي يخضع لاعتبارات عديدة أهماها للاسف المال السياسي والانتماء الحزب وعلامة استفهام حول بلوك صامت لا نعرف حجمه"، مضيفا: "لست حزبيا لذلك لن أحصل على أصوات الحزبين وليس لدي مال انتخابي ولكن أراهن على فئة من الناس التي لا تقبل ب​المال الانتخابي​ وتختار بال​سياسة​ والقناعة وعلى فئة عمرية بين 21 و29 لم تنتخب بعد"، مؤكدا "انا خارج بورصة اسعار الاصوات التفضيلية".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق