النشرة: هدوء حذر في عين الحلوة بعد اشتباك بين ناشطين اسلاميين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

افاد مراسل "​النشرة​" في صيدا، أن ​مخيم عين الحلوة​ يعيش حالة من الهدوء الحذر بعد الاشتباك بين ناشطين اسلاميين ادى الى سقوط قتيلين وثلاثة جرحى، اصابة احداها خطرة نقلت الى مستشفى الراعي في صيدا للمعالجة، فيما تعقد عصبة الانصار الاسلامية اجتماعا في جامع الصفصاف لتطويق ذيول الاشتباك بعدما نشرت عناصرها في منطقة الصفصاف لضبط الوضع ومنع انفلاته مجددا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق