مواصفات الجيل الرابع... شوكولاتة غريبة من "كيت كات"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بعد مرور 80 عاما على إطلاق خبراء الشوكولاتة لآخر نوع منها، الشوكولاتة البيضاء- كُشِفَ النقاب مؤخرا عن نسخة رابعة منها.

ويصف الخبراء النوع الجديد بأنه "الجيل الرابع من الشوكولاتة" بالإضافة إلى الداكنة والبيضاء والشوكولاتة الممزوجة بالحليب، بحسب موقع "ذا صن" البريطاني. 

وأعلن عن شوكولاتة روبي، ذات اللون الوردي طبيعيا، لتغيير طريقة تفكير الناس في الحلويات.

وكُشِفَ عنها لأول مرة في الصين من قبل الشركة الرائدة في العالم لمنتجات الشوكولاتة عالية الجودة، وهي مصنوعة من حبوب الكاكاو الياقوتي التي تتميز بطعم الفاكهي واللون الوردي المميز.

ويأتي اللون الوردي بعد أن مرت الحبوب بعملية فريدة للحصول على النكهة واللون المميز.

وتزرع حبوب الكاكاو المميزة في جميع أنحاء العالم بما في ذلك ساحل العاج والإكوادور والبرازيل، وتعتبر الشكولاتة نتائج عمل باحثي شركة Barc Callebaut العملاقة، ومقرها في فرنسا وبلجيكا.

ويقدم "النوع الرابع من الشوكولاتة" تجربة طعم جديدة تماما، فمذاقها ليس مر أو حلو أو حليبي.

يقول من يقفون وراء إطلاقه إنه يحتوي على مزيج من"فاكهة التوت والسلاسة الشهية"، على الرغم من أنه لا يضاف التوت أو نكهة التوت أو اللون إلى المكونات.

تتنبأ سارة فيلبس، الخبيرة في الشوكولاتة بأنها ستصبح هوسا لدى الطهاة، ومع ذلك، قالت إن شعبيتها تعتمد على كيفية أدائها. وتقول:

إنها ممتعة، وجميلة، وأعتقد أنها ستحقق نجاحا كبيرا.

طرحت شركة نستله النوع الجديد في منتجاتها ضمن أنواع "كيت كات"، وهي متوفرة للشراء إبتداء من يوم الاثنين 16 أبريل/نيسان.

كان النوع الجديد قد حقق نجاحا كبيرا في اليابان وكوريا الجنوبية وتكلف 85 بنسًا.

تقول أليكس غونيلا، مدير التسويق في شركة نستله إن شوكولاتة روبي تعد من أهم الابتكارات في مجال الحلويات. 

 

0 تعليق