الاحتلال يغلق الأراضي الفلسطينية ويعتقل العشرات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أنها اعتقلت ثلاثين فلسطينيا في أنحاء مختلفة بالضفة الغربية والقدس الليلة الماضية. كما قال جيش الاحتلال إنه سيحكم إغلاقه العسكري للأراضي الفلسطينية ابتداء من منتصف الليلة المقبلة بمناسبة احتفال إسرائيل بالذكرى السنوية السبعين لتأسيسها.

وذكرت مصادر فلسطينية أن الاعتقالات تركزت على مناطق مخيم الجلزون شمال مدينة رام الله وبلدة قباطية جنوب جنين ومخيم شعفاط شمال القدس.

وطالت الاعتقالات مواطنين في محافظات نابلس ورام الله والخليل، حيث اقتيدوا إلى مراكز للتحقيق معهم بتهمة مقاومة الاحتلال. وقال الجيش الإسرائيلي في بيان له اليوم الاثنين إنه اعتقل الفلسطينيين بزعم الضلوع بنشاطات شعبية تمس الأمن. ولم تشر صحيفة يديعوت أحرونوت في نشرها خبر الاعتقالات إلى ما إذا كان لأي من المعتقلين انتماءات تنظيمية.

وتأتي حملة الاعتقالات وسط مواجهات بين الفلسطينيين مع قوات الاحتلال خاصة بعد انطلاق فعاليات مسيرة العودة قبل نحو ثلاثة أسابيع وخاصة أيام الجمع، استشهد خلالها نحو 35 فلسطينيا برصاص قوات الاحتلال وأصيب قرابة أربعة آلاف آخرين بقطاع غزة.

وفي سياق متصل، أعلن جيش الاحتلال أنه سيحكم إغلاقه العسكري للأراضي الفلسطينية ابتداء من منتصف الليلة المقبلة حتى فجر الجمعة بمناسبة احتفال إسرائيل بالذكرى السنوية السبعين لتأسيسها وما تسميها "استقلالها".

وسيسد الاحتلال منافذ قطاع غزة، كما سيوقف عبور الفلسطينيين حملة التصاريح من الضفة لداخل الخط الأخضر باستثناء الحالات الإنسانية، حسب تعبير جيش الاحتلال. وتتكرر هذه الإجراءات من قبل السلطات الإسرائيلية تحسبا من وقوع هجمات في مناسباتها "الوطنية" والدينية.

يُذكر أن عدد المعتقلين الفلسطينيين بالسجون الإسرائيلية يبلغ -حسب بيانات فلسطينية رسمية- نحو 6400 معتقل، منهم 62 سيدة بينهن عشر قاصرات، ونحو ثلاثمئة طفل ونحو 450 معتقلا إداريا بدون محاكمة و12 نائبا بالمجلس التشريعي (البرلمان).

أخبار ذات صلة

0 تعليق