ناقلة نفط تصطدم بقصر تاريخي بضفة البوسفور بإسطنبول

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اصطدمت ناقلة نفط أمس السبت بمنزل على إحدى ضفتي مضيق البوسفور بمنطقة جسر السلطان محمد الفاتح بمدينة إسطنبول التركية.

وذكرت وكالة الأناضول أن الناقلة -التي تحمل علم مالطا- اصطدمت أثناء عبورها المضيق بقصر حكيم باشي صالح أفندي التاريخي ومطعم في منطقة "أناضولو حصاري" خلال توجهها من روسيا إلى السعودية.

وكانت مصادر أمنية تركية أفادت بأن الناقلة اصطدمت بالقصر، من دون وقوع ضحايا أو إصابات. لكن الحادث خلف أضرارا مادية كبيرة في القصر ومطعم ملاصق.

وأعلنت ولاية إسطنبول أن الحادث ناجم عن توقف المحرك الرئيسي للناقلة. وأضافت في بيان لها أمس أنه لم تقع ضحايا أو تلوث بيئي في البوسفور.

يُذكر أن مضيق البوسفور يبلغ طوله 29.9 كلم، ويفصل شطري مدينة إسطنبول الأوروبي والآسيوي، وتتمثل أهميته بامتداده من البحر الأسود لبحر مرمرة، وكونه واحدا من أبرز نقاط الملاحة البحرية بالعالم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق