واشنطن: بيونغ يانغ مستعدة لبحث نزع النووي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال مسؤول أميركي الأحد إن بيونغ يانغ أبلغت واشنطن استعدادها لبحث إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي خلال القمة المرتقبة بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الأميركي دونالد ترمب.

وأوضح المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه لرويترز أن مسؤولين أميركيين وكوريين شماليين أجروا اتصالات سرية في الآونة الأخيرة. وأضاف أن بيونغ يانغ أكدت خلال هذه اللقاءات بشكل مباشر استعدادها لعقد هذه القمة غير المسبوقة.

وامتنع المسؤول الأميركي عن تحديد موعد وكيفية الاتصالات التي جرت بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، ولكنه قال إن الجانبين عقدا عدة اتصالات مباشرة.

وقال مسؤول أميركي ثان إن "الولايات المتحدة أكدت أن كيم جونغ أون مستعد لبحث إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي".

وكان كيم وترمب تبادلا تصريحات عدائية العام الماضي، ولكن العلاقات المتوترة شهدت منحى إيجابيا بعدما زار مبعوثون من كوريا بيونغ يانغ ثم واشنطن لإبلاغ ترمب برغبة كيم في لقائه.

وقد فاجأ ترمب العالم بموافقته بسرعة على لقاء كيم لبحث الأزمة بشأن تطوير بيونغ يانغ أسلحة نووية قادرة على ضرب الولايات المتحدة.

وتقول كوريا الشمالية منذ سنوات إنها قد تفكر في التخلي عن ترسانتها النووية إذا سحبت الولايات المتحدة قواتها من كوريا الجنوبية وسحبت ما تطلق عليه اسم مظلة الردع النووي منها ومن اليابان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق