تونس: القروي لا يزال مرشحًا للرئاسة رغم احتجازه

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس أن قطب الإعلام التونسي نبيل القروي لا يزال مرشحا في سباق الانتخابات الرئاسة التي تجرى الشهر المقبل رغم إلقاء القبض عليه يوم الجمعة.

وألقت الشرطة التونسية القبض على القروي بعد أن أمرت محكمة باحتجازه في اتهامات بغسل الأموال والتهرب الضريبي. وقال حزبه إن احتجازه محاولة لها دوافع سياسية لاستبعاده من سباق الانتخابات.

ورفض مسؤول حكومي هذا الاتهام وقال إنه شأن قضائي لا علاقة للحكومة به. وذكرت هيئة الانتخابات أن القروي ما زال في السباق.

وقال رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بافون إن القروي ما زال مرشحا للرئاسة ما دام وضعه القانونيمن  دون تغيير ولم يصدر بحقه حكم نهائي.

والقروي (56 عاما) يملك قناة “نسمة” التلفزيونية ويُعد أحد أبرز المرشحين للانتخابات التي تجرى في 15 أيلول، بعد وفاة الرئيس الباجي قائد السبسي عن 92 عاما الشهر الماضي. وكان السبسي أول رئيس منتخب ديمقراطيا لتونس في أعقاب انتفاضة 2011.

والمنافس الرئيسي للقروي ضمن 26 مرشحا في السباق هو رئيس الوزراء يوسف الشاهد. ومن بين المرشحين الآخرين الرئيس السابق المنصف المرزوقي ونائب رئيس حركة “النهضة” عبد الفتاح مورو.

أخبار ذات صلة

0 تعليق